Zamen | زامن
آبل ترفع أسعار حواسب Mac في المملكة المتحدة نتيجة لانخفاض قيمة العملة فيها
رفعت شركة آبل في المملكة المتحدة جميع أسعار حواسبها المختلفة سواء حواسب Mac المكتبية، أو MacBook المحمولة، وذلك جراء انخفاض قيمة العملة المحلية فيها -الباوند- إبان تصويت الانفصال عن الاتحاد الأوروبي.وبالتزامن مع الكشف عن الجيل الجديد من حواسب MacBook Pro، سوف تبيع آبل الحاسب المُزوّد بشاشة 13 بوصة دون شريط الأدوات Touch Bar بسعر 1449 باوند، في حين أن المزوّد بشريط الأدوات يبدأ سعره من 1749 باوند. أما حاسب MacBook Pro الصادر في بداية 2015 والمُزوّد بشاشة 13 بوصة فسعره يبدأ من 1249 باوند، في حين أن اقتناء حاسب من عائلة MacBook Pro في السابق كان ممكنًا مقابل مبلغ يقل عن 1000 باوند.أما حاسب MacBook Pro بشاشة 15 بوصة وشريط الأدوات الجديد فسعره يبدأ من 2349 و2699 باوند على حسب المواصفات الداخلية، في حين أن الجهاز بأعلى المواصفات المتوفرة سيكلف تقريبًا 4000 باوند.ويبدأ سعر أرخص حاسب محمول من شركة آبل، وهو حاسب MacBook Air 13 بوصة، من 949 باوند، بعدما كان سابقًا 849 باوند. في حين أن حاسب MacBook يبدأ سعره من 1249 باوند بعدما كان 1049 باوند تقريبًا.وتأثّرت حواسب Mac المكتبية أيضًا بهذه الزيادة، حيث يبدأ سعر حاسب Mac Pro الصادر عام 2013 من 3000 باوند بعدما كان سعره 2500 باوند تقريبًا. في حين أن Mac Mini يبدأ من 479 بعدما كان سعره 399 باوند قبل الزيادة. أما حواسب iMac فسعرها يبدأ من 1049 باوند بعدما كانت تُكلّف 899 فقط.ولا يمكن اعتبار الزيادة عشوائية أبدًا من آبل، فالمملكة المتحدة تفرض ضريبة 20٪ على هذا النوع من الأجهزة، وبالتالي وبعد تحويل أسعار الأجهزة في الولايات المتحدة الأمريكية من الدولار إلى الباوند وإضافة الضريبة ستبدوا الأسعار منطقية جدًا.يُذكر أن آبل رفعت أسعار مُنتجاتها في أوروبا والمملكة المتحدة بنسبة 11٪ في شهر سبتمبر/أيلول نتيجة لانخفاض قيمة العملة هناك، حيث بدأت العمل بالأسعار الجديدة بعد إطلاق هواتف iPhone 7 و7 Plus بشكل رسمي.
See this content immediately after install