Zamen | زامن
“ماجد الفطيم” تتوقع استرداد 722 مليون دولار استثمرتها في “مول مصر” خلال 9 سنوات
القاهرة- رويترز توقع الرئيس التنفيذي لمجموعة ماجد الفطيم الإماراتية، آلان بجاني، أن تسترد الشركة 722 مليون دولار استثمرتها في إقامة “مول مصر” خلال 8 إلى 9 سنوات. وقال بجاني في تصريحات اليوم الخميس 2 مارس، على هامش افتتاح “مول مصر”، إن تمويل مركز التسوق،الذي يعد أحدث مشروعات المجموعة في مصر جمع بين التمويل الذاتي والاقتراض من بنوك محلية. وقال بجاني إن مجموعة ماجد الفطيم أنفقت حتى الآن 50% من جملة الاستثمارات التي رصدتها للتوسع في مصر، والتي سبق أن قدرتها الشركة بنحو 1.4 مليار دولار مطلع 2016. وأشار إلى أن الشركة ستفتتح مول سيتي سنتر ألماظة الذي تعكف على إنشائه حاليا بنهاية 2018 أو بداية 2019، في حين تعمل المجموعة على توسعة مول سيتي سنتر المعادي لتزيد مساحته إلى خمسة أمثالها. وأضاف أن ماجد الفطيم تتطلع لتوسعة أعمالها في مصر بعد الانتهاء من المشروعات الحالية “من خلال مشاريع جديدة داخل القاهرة وخارجها”. ووصف الرئيس التنفيذي تحرير سعر الصرف في مصر بالخطوة الموفقة، ولها أثر إيجابي على السوق ، وقال:”ما زلنا نشهد نموا في مصر بالعملة المحلية ونؤمن بالاستثمار الطويل الأمد فيها”. يقع مول مصر على طريق الواحات بمدينة 6 أكتوبر، ويتألف من مستويين يضمان معاً أكثر من 350 متجرًا ومنفذًا لأحدث صيحات الموضة وعروض الترفيه والمنتجات المتنوعة، بالإضافة إلى 50 منفذاً ومطعماً للأغذية والمشروبات. وتبلغ المساحة المتاحة للتأجير في مول مصر 165 ألف متر مربع، ويضم ساحة كبيرة لانتظار السيارات تسع 6500 سيارة. ويضم المول أول منحدر تزلج على الجليد داخلي في أفريقيا و21 قاعة عرض سينمائي. تأسست ماجد الفطيم التي تتخذ من دبي مقرا في 1992 وهي أكبر شركة لإنشاء وإدارة مراكز التسوق والمنشآت الترفيهية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وتملك المجموعة الاماراتية وتدير نحو 21 مركزا للتسوق في الشرق الأوسط وامتياز متاجر كارفور في نحو 38 سوقا بالشرق الأوسط وأفريقيا وآسيا الوسطى وتدير أكثر من 170 متجرا في 15 دولة.
See this content immediately after install