Zamen | زامن
البلاكبيري تخرج رسميا من قطاع تطوير الأجهزة، وستسلم هذه المهمة للشركاء
في الأسبوع الماضي، كانت هناك إشاعة مثيرة للإهتمام أفادت بأن شركة البلاكبيري تخطط لإغلاق قسمها المسؤول عن تطوير الأجهزة المحمولة بما في ذلك الهواتف الذكية، وعلى ما يبدو تلك الشائعات كانت صحيحة. خلال الحدث الذي كشفت فيه عن نتائجها المالية، أعلنت شركة البلاكبيري رسميا أنها ستخرج من قطاع تطوير الأجهزة المحمولة.ووفقا للرئيس التنفيذي لشركة البلاكبيري السيد John Chen، فقد صرح بالقول : ” تخطط الشركة لوضع حد لجميع عمليات تطوير الأجهزة داخليا وستسلم هذه المهمة للشركاء. وهذا يسمح لنا بالحد من متطلبات رأس المال وتحسين العائدات من الإستثمار الإجمالي “. وتجدر الإشارة إلى أن ذلك يأتي بعدما أعلنت الشركة الكندية عن نتائجها المالية بحيث تكبدت الشركة خسارة صافية تبلغ 372 مليون دولار أمريكي من عائدات بلغت 334 مليون دولار.الآن، ينبغي الإشارة إلى أن هذا لا يعني بأن شركة البلاكبيري ستخرج تماما من سوق الهواتف الذكية. بدلا من ذلك، سوف تتخلى فقط عن مهمة تطوير الأجهزة الخاصة بها، وهذا ما يعني بأن هواتف البلاكبيري القادمة في المستقبل ستحمل فقط العلامة التجارية لشركة البلاكبيري، ومن المرجح أن تكون مصنوعة من قبل الشركات الأخرى التي رخصت لها شركة البلاكبيري إستخدام علامتها التجارية. هذا يبدو مشابها إلى حد كبير لما ستقوم به شركة نوكيا، وما تقوم به شركة جوجل حاليا مع أجهزة Nexus، لذلك فهذه الخطوة ليست هي الأولى من نوعها.بالطبع هذا يعني أيضا بأن هواتف البلاكبيري في المستقبل ستفتقر على الأرجح للوحة المفاتيح Qwerty الفعلية التي كانت تميز بعضًا من هواتف البلاكبيري الذكية أو بعض الميزات التي تميز هواتف الشركة الكندية. ولكن في وقت نفسه، علينا أن نحيي الجهود المبذولة من قبل السيد John Chen لإرجاع أوضاع الشركة إلى المسار الصحيح منذ توليه منصب الرئيس التنفيذي للشركة في العام 2013.
See this content immediately after install