Zamen | زامن
تعطيل مستشفى رابع بحلب وخطة مساعدات أوروبية
واصل الطيران الروسي استهداف المستشفيات والأحياء السكنية في حلب، في حين اعتبرت الأمم المتحدة أن المدنيين يتعرضون لقصف وحشي، واقترح الاتحاد الأوروبي خطة جديدة لإدخال المساعدات إلى 130 ألفا محاصرين في المدينة.وقد أفاد مراسل الجزيرة في سوريا أن غارات روسية استهدفت مستشفى شوقي هلال في حلب الليلة الماضية وعطلته بشكل كامل. ووصل عدد المستشفيات التي دمرتها الطائرات الروسية في حلب الى أربعة.ومن جانبه، قال رئيس مكتب الشؤون الإنسانية في الأمم المتحدة ستيفن أوبراين إن المدنيين الذين يتعرضون للقصف في مناطق شرق حلب يواجهون مستوىً من الوحشية يجب ألا يتعرض له أي إنسان.في ذات السياق، اقترح الاتحاد الأوروبي خطة جديدة لإدخال المساعدات إلى المدنيين المحاصرين في شرق حلب والبالغ عددهم 130 ألفا، بالتنسيق مع الأمم المتحدة.وتهدف الخطة لتوصيل المساعدات الطبية والمياه والغذاء من مخازن الاتحاد الأوروبي في غرب حلب الذي تسيطر عليه الحكومة السورية.كما تهدف الخطة الأوروبية لإجلاء الحالات الطبية التي تحتاج لعلاج عاجل من شرق المدينة.وأعلنت تفاصيل الخطة في بيان صادر عن مسؤولة السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني ومفوض شؤون المساعدات الإنسانية كريستوس ستيليانيد.
See this content immediately after install