Zamen | زامن
برلماني إيراني يقر بوجود قاسم سليماني بحلب
أقر البرلماني الإيراني جواد كريمي قدوسي عضو لجنة الأمن القومي اليوم الخميس بوجود قائد فيلق القدس -التابع للحرس الثوري الإيراني- الجنرال قاسم سليماني في محافظة حلب السورية خلال الحملة التي قادها النظام مؤخرا شرقي المدينة.وأكد قدوسي لصحيفة دنيا الاقتصاد الإيرانية أن زيارة سليماني إلى حلب جاءت تلبية لدعوة المسؤولين السوريين من أجل تعزيز التعاون الإستراتيجي والعسكري بين الجانبين، على حد قوله.وردا على تصريحات أميركية حول عزم إدارة أوباما طرح مسألة وجود سليماني -المحظور من السفر بموجب قرار أممي في حلب- أمام مجلس الأمن، قال قدوسي إن سليماني "دخل سوريا بموجب دعوة من قيادة هذا البلد، ولهذا فإن الولايات المتحدة لا تستطيع التدخل في هذا الموضوع حقوقيا أو سياسيا".وكانت وسائل الإعلام الإيرانية قد أظهرت صورا لقاسم سليماني وهو يتجول في أطراف المناطق المحاصرة بحلب، حيث تقاتل مليشيات إيرانية وعراقية وأخرى من جنسيات مختلفة، كما نشرت صورا له في قلعة حلب الأثرية.وكانت هذه المليشيات الأجنبية الموالية للنظام السوري قد حاولت عرقلة عمليات إجلاء المدنيين من شرقي حلب، وانتهكت وقف إطلاق النار الذي تمّ التوصل إليه بين قوات المعارضة السورية والنظام بوساطة تركية روسية الأسبوع الماضي.وقامت هذه المليشيات بقيادة الجنرال الإيراني سيد جواد بإطلاق النار باتجاه قوافل المغادرين لشرقي حلب، مما أسفر عن مقتل عدد من المدنيين.يذكر أن الأمم المتحدة أصدرت في العام 2007 قرارا بحظر السفر على سليماني، إلا أن الأخير قاد العديد من العمليات العسكرية في سوريا والعراق منذ ذلك الحين، كما نشرت تقارير تفيد بسفره إلى روسيا ولقاء مسؤولين عسكريين.
See this content immediately after install