Zamen | زامن
ركز على ما ثبتت كفاءته
في عام 2004، بدأت تسعة مستشفيات في مدينة ميشيغان بتنفيذ إجراء جديد في وحدات العناية المركزة، وبين عشية وضحاها تفاجئ المتخصصون بنجاحها. وبعد ثلاثة أشهر من بدء تنفيذ الإجراءات الجديدة؛ انخفض معدل إصابة المرضى في العناية المركزة بنسبة 66%، وفي غضون 18 شهر وفرت 75 مليون دولار من نفقات الرعاية الصحية. والأفضل من هذا كله، أنها أنقذت حياة أكثر من 1500 شخص في غضون عام ونصف. وتم نشر بحث فوري للإجراء في مجلة (نيوانقلاند)* . كانت هذه المعجزة الطبية أبسط مما يمكنك تخيله، كانت فقط قائمة مراجعة ” تشيك ليست “. لا تنس أي خطوة أبدا! كان اسم الإجراء الجديد في مستشفيات ميشيغان (مشروع وحدة العناية المركزة كيستون)، وكان بقيادة طبيب يدعى بيتر برونوفوست (باحث في الدراسة وبروفيسور في الباطنية)، وفي وقت لاحق نشر في كتاب لـ أتول قواندي (جراح وباحث في مجال الصحة العامة). وفي كتاب قواندي الذي كان من ضمن قائمة أفضل الكتب مبيعا، شرح الخطوات التي اُستخدمت للحد من خطر العدوى عند تركيب القسطرة في أحد الأوردة المركزية (إجراء شائع نسبيا). يقول قواندي: وضع د. برونوفوست الخطوات التي ينبغي على الأطباء اتباعها لتجنب العدوى عند وضع القسطرة في الوريد. ” وهي كما يلي:
See this content immediately after install