Zamen | زامن
أيفون 7 يتفوق على أيفون 6s في اختبار السقوط
أعلنت شركة أبل في وقت سابق من الشهر الجاري عن إصدارها الجديد أيفون 7، أيفون 7 بلس. ومؤخرا، سجّل جهاز أيفون 7 رقما قياسيا يعادل 178 ألف نقطة وفقا لاختبار AnTuTu الشهير لقياس جودة الهواتف الذكية. فنظريا هذا يعني أن أيفون 7 أكثر كفاءة من أيفون 6s. وعلى الرغم من أنه يمكن عقد مثل هذه المقارنات باستخدام اختبار AnTuTu, فيمكننا قياس جودة التصميم والهيكل الداخلي لكل من أيفون 7 وأيفون 6s عن طريق إجراء اختبار السقوط. ولكي يكون هذا الاختبار أكثر إنصافا، تم إسقاط كلا الهاتفين من ارتفاع 3.2 قدم مع توظيف أدوات احترافية تستخدمها الشركات والمصنعين الذين يقومون بإجراء مثل هذه التجارب. حيث أُجريت هذه العملية على ثلاث مراحل، وتمثلت المرحلة الأولي من الاختبار في إسقاط الهاتف على ظهره. وكانت النتيجة; وجود علامات خدش طفيفة في نهاية ظهر الأيفون 7، الأيفون 6s. أما المرحلة الثانية من الإسقاط فكانت إسقاطهما على القاعدة، فلم ينتج عنها سوى بعض العلامات البسيطة التي تتضح فى ضوء الشمس المباشر. كذلك الأمر بالنسبة لإسقاطهما على الجانب، فلم تتعرض أي من جوانب الهاتفين لأضرار جسيمة بعد الاختبار. أما المرحلة الثالثة فكانت بإسقاط الهاتف على وجهه. حيث تعرضت شاشة الهاتفين لأضرار جسيمة بعد إجراء الاختبار، على الرغم من أنه يمكن استخدام الهاتف في إجراء مكالمة. وهذا يعني أنه يمكن إسقاط أيفون 7 على وجهه لاختبار ما إذا كان يعمل أم لا؟ ويصبح أيفون 7 هو الفائز بكل تأكيد إذا استطاع النجاة بعد أكثر من 5 صدمات وهذه هي النسبة التي حقق بها أيفون 6 الفوز على جالكسي إس 7. ومن المؤكد، أن بقاء أيفون 7 على قيد الحياة بعد 8 صدمات يمنحه الفوز على أيفون 6. وبجانب هذا الاختبار الذي حقق فيه أيفون 7، أيفون 7 بلس الفوز على أيفون 6، فتوجد لديهما شهادة حماية IP67 لمقاومة الغبار والماء. يمكنكم مشاهدة اختبار السقوط من خلال الفيديو لكن لا تجربوه في المنزل، يكفي الاستمتاع بمزايا الأيفون
See this content immediately after install