Zamen | زامن
فعاليات Wall of Death للدراجات النارية تعود للواجهة مجددا في بريطانيا
في السنوات الأخيرة استعادت الدراجات النارية الكلاسيكية بريقها مجددا، حيث انتجت مصانع الدراجات الحديثة عشرات الآلاف منهم وخصصت لهم موارد وجهود لتلبية طلب السوق.. كما عادت السباقات والمعارض الكلاسيكية للواجهة أيضا، ومن أهم الفعاليات التي تحظى بزخم حالي هي حدث Wall of Death للألعاب البهلوانية الخطرة بالدراجات.وقد استهلت فعاليات الحدث المشهور في بداية القرن السابق، حيث كان مجرد ركوب الدراجات في ذاك الوقت امرا بالغ الخطورة والغرابة، لتظهر مئات الفعاليات لهذا الحدث حول العالم.. ولكن بمرور الوقت فقد Wall of Death بريقه المعتاد مثل معظم العروض الأخرى المماثلة، وبالكاد استمرت بعض الفعاليات في السنوات الأخيرة في المهرجانات وتجمعات الدراجات.إحدى الفعاليات المستمرة للآن بقوة هي Ken Fox Wall of Death Truope في كامبريدج بإنجلترا، والتي تحظى بشهرة ورواج كبيرين.. بفضل إدارة كين فوكس الذكية للحدث في السنوات الأخيرة وإبرازه لملامح التسلية والترفيه فيه.والآن يظهر الحدث بقوة في الإعلام بفضل اهتمام جاي مارتن به، وهو مضيف تلفازي مشهور ومتسابق TT سابق.. وتتلخص فكرة برنامج Speed لمارتن بقيامه بالسفر حول العالم وكسر الأرقام القياسية للسرعة في مختلف الرياضات، مثل الطائرات والتزلج وخلافه، والآن قرر الرجل كسر الرقم القياسي للسرعة لـ Wall of Death بالدراجات النارية، وقد اختار كين فوكس لمساعدته على الأمر.مارتن قام بالفعل بكسر الرقم القياسي عقب أشهر طويلة من الإعداد والممارسة، حسب استخدم دراجة BSA بقوة ثلاثية صنعها بنفسه في مرآبه.. ويمثل الامر علامة على استعادة فعاليات Wall of Death لشهرتها وبريقها السابق واهتمام الإعلام والجماهير العامة بها.
See this content immediately after install