Zamen | زامن
شخص بحقيبة ظهر يتسلّل إلى داخل البيت الأبيض: لدي موعد مع صديقي ترامب
دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)— اخترق رجل يحمل حقيبة ظهر منظومة الأمن بالبيت الأبيض، ولم يتم اكتشافه إلّا من طرف ضابط من الخدمة السرية في المدخل الجنوبي للإقامة الرئاسية الموجودة داخل هذه البناية الرسمية، ممّا أدى إلى اعتماد اللون البرتقالي في نظام الإنذار، وهو أحد أعلى مستويات الإنذار الأمنية للمصالح الأمنية. ووقعت عملية القبض على الشخص دقائق قبل منتصف الليلة الفاصلة بين يومي الجمعة والسبت، وتزامنت مع وجود الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في البيت الأبيض، وقال مصدر من المصالح السرية إن المتسلّل قد يكون دخل البيت الأبيض من الجهة الشرقية، قبل أن يشق طريقه في اتجاه المدخل الجنوبي للإقامة الرئاسية. وجرى إشعار دونالد ترامب بالواقعة، إذ كان يقضي نهاية الأسبوع في واشنطن، وجاء في تصريح للخدمة السرية أن عملية توقيف الشخص تمت بشكل عادي، وأنه جرى تفتيش حقيبة الظهر كعملية احترازية، وتبين أن الحقيبة خالية من أيّ مواد خطيرة، كما قامت مصالح الخدمة السرية بتأمين مدخلي البيت الأبيض من الشمال والجنوب، ولم يتم العثور على ما يدعو للقلق، وفق التصريح. ووفق تقرير أمني، فقد سأل الضابط الذي أوقف الشخص هذا الأخير عن هويته، فأخبره أن لديه موعدًا مع الرئيس، وأنه صديق له، ولما سأله الضابط عن طريقة دخوله إلى المبنى، قال الشخص، الذي لم يكشف بعد عن هويته، إنه قام بالقفز فوق السياج. وتسلّل عدة أشخاص إلى بناية البيت الأبيض في السنوات الأخيرة، ومنها حالة شخص يبلغ من العمر 42 عاما، اسمه عمر غونزاليس، تمكن من الدخول وهو يحمل سكينا في جيبه، قبل أن يتم القبض عليه من طرف مصالح الخدمة السرية، في وقت لم تكن فيه الأسرة الرئاسية موجودة بالبيت الأبيض.
See this content immediately after install