Zamen | زامن
ألمانيا تريد حظر السيارات المدعومة بمحركات الإحتراق الداخلي من البلاد بحلول العام 2030
ألمانيا تريد دفع المواطنين لشراء المزيد من السيارات الصديقة للبيئة. لقد مرر المجلس الإتحادي للبلاد والمعروف أيضا بإسم Bundesrat قرارًا يدعوا إلى فرض حظر على السيارات التي تستخدم محركات الاحتراق الداخلي بحلول العام 2030. وبمجرد فرض الحظر، سيسمح للمواطنين فقط بشراء السيارات الصديقة للبيئة، وهو ما يعني السيارات التي تعمل بخلايا الهيدروجين أو الكهرباء.ألمانيا يمكنها تطبيق هذا القانون في موطنها ولكنها لا تستطيع أن تفعل ذلك في الإتحاد الأوروبي بأكمله. ودعا المجلس الإتحادي الألماني المفوضية الأوروبية لتطبيق هذا الحظر في جميع أنحاء الإتحاد الأوروبي. هناك إمكانية حدوث ذلك في أوروبا أيضا مع العلم بأن هذه الأخيرة هي من أقوى وأكثر الدول تأثيرًا في أوروبا بصفة خاصة والعالم بصفة عامة، وهي تميل إلى تشكيل سياسة الإتحاد الأوروبي.وتجدر الإشارة إلى أن ألمانيا تنظر في إمكانية تقديم حوافز للعملاء الذين يقومون بشراء السيارات الصديقة للبيئة، على الرغم من أننا لا نزال نجهل ما هي نوعية تلك الحوافز، ولكن من الممكن أن تشمل الإعفاءات الضريبية.آلمانيا تحتضن عدد من الشركات التي تعد من أفضل الشركات المتخصصة في صناعة السيارات كما أنها تعد سوق السيارات الأكثر رواجا في العالم. عمالقة ألمانيا في صناعة السيارات مثل Volkswagen و Audio و Mercedes و BMW تعمل كلها على تطوير السيارات الكهربائية إستعدادا لمتطلبات المستقبل.
See this content immediately after install