Zamen | زامن
نهاية الحلم وعودة الكابوس.. الريمونتادا التاريخية لم تحدث!
“هلوسة كروية” سلسلة مقالات رياضية ساخرة لا تهدف سوى إلى رسم ابتسامة بسيطة على شفتي القارئ.. دون أغراض أخرى دنيئة! قد يراها البعض كوميدية ومضحكة، وقد يراها البعض الآخر تافهة وسخيفة.. كما أرى أنا! لكن يجب أن نتفق على أن هذه الفقرة بريئة جداً، لدرجة أن الباحث عن أدلة براءتها سيجد الكثير.. من أدلة الإدانة! لكنها حقًا لا تُكتب تأثرًا بمشاعر حب أو كراهية تجاه أي فريق أو لاعب، حتى وإن بدا أنها تحمل مشاعر كراهية وحقد.. تجاه الجميع! تعرض برشلونة لهزيمة ثقيلة في مباراة الذهاب بدور الـ16 لدوري أبطال أوروبا، أربعة أهداف استقبلتها شباكهم، ولم يتمكنوا من زيارة شباك باريس سان جيرمان، فاحتفل الباريسيون بالتأهل لربع النهائي، واحتفل معهم جمهور ريال مدريد! حان موعد مباراة العودة؛ المباراة الحاسمة؛ مباراة تأهل باريس سان جيرمان! لكن حدث ما لم يتوقعه أحد، تأهل برشلونة بعد فوز تاريخي بنتيجة 6-1، ربما هناك بعض العباقرة الذين توقعوا تأهل البرسا، لكنهم بالتأكيد لم يتوقعوا أن يأتي هدف التأهل في اللحظة الأخيرة.. بقدم سيرجي روبيرتو! استيقظ الباريسيون من حلمهم السعيد، لكن هل استيقظ الكتلان من كابوسهم المروع؟! هكذا ظن الجميع، لكن ما حدث كان شيئاً مختلفاً؛ فعندما استيقظ الباريسيون من الحلم السعيد، بدأ الكتلان حلمهم السعيد! وظنوا أن ما حدث كان كابوساً وانتهى، ثم استيقظوا بعد مرور أكثر من شهر، ليجدوا أنفسهم يستكملون الكابوس الذي ظنوا أنه انتهى، لم يكن الأمر سوى حلم مؤقت، ثم عاد الكابوس في صورة أكثر رعباً!
See this content immediately after install