Zamen | زامن
من ذاكرة مونديال الأندية (3).. تفوق كاكا وإنجاز برشلونة التاريخي
ابتسمت بطولة كأس العالم للأندية، لقارة أوروبا، للمرة الأولى، في نسختها الرابعة التي أقيمت في اليابان عام 2007، حينما قاد أفضل لاعب في العالم وقتها البرازيلي ريكاردو كاكا، فريق ميلان الإيطالي، لإنهاء هيمنة بلاده على اللقب في النسخ الثلاث الأولى. انفجر كاكا في هذه النسخة، وقدم أداءً رائعا، ليفوز بجائزة أفضل لاعب في البطولة، ويقود ميلان للقب تاريخي، بكونه أول فريق أوروبي يحقق لقب كأس العالم للأندية. وكان الروسونيري، قد جاء بقيادة مدربه الإيطالي المخضرم كارلو أنشيلوتي، إلى اليابان، بصفته حاملا للقب دوري أبطال أوروبا، ووضع عينه على لقب البطولة، خاصة لتعويض انطلاقته السيئة في الكالتشيو هذا الموسم. وبدأ الفريق البطولة بانتصار صعب على أوراوا ريد دايموندز الياباني، بهدف وحيد (1-0) أحرزه كلارنس سيدورف، لكن ميلان انتظر حتى المباراة النهائية لتقديم أفضل ما لديه ضد بوكا جونيورز الأرجنتيني، وفاز عليه بأربعة أهداف مقابل هدفين، في ليلة كان بطلها كاكا بلا منازع، والذي أحرز هدفا وصنع هدفين آخرين للمهاجم القناص فيليبو إنزاجي. ومنذ انتصار ميلان، وانتزاع اللقب المونديالي إلى القارة العجوز، ظلت كأس البطولة في أحضان أندية أوروبا إلى أن أعاد فريق كورينثيانز البرازيلي اللقب مرة أخرى إلى قارة أمريكا الجنوبية، وتحديدا لبلاد السامبا.
See this content immediately after install